الجمعة، 3 مايو، 2013



أمس في طريقي للمنزل وأنا في السيارة
وساهمه ومشغوله بأفكاري الكثيرة
دب .. دب .. دب
حصل لنا حادث !!
كان مروع أكثر من كونه مؤلم
الحمد لله كلنا طلعنا سالمين منها
ومافي شي خطير
قعدت أفكر مع نفسي ..
فعلا حياة الإنسان ممكن في غمضة عين تروح
وكل همومه ومشاغله تتحول عدم ..
دنيا تافهه!
دنيا فانيه !
اليوم لما صحيت من النوم ..اعتبرت يومي هدية من ربي
عمر جديد ينكتب ..
ويوم إضافي .. وفرصه جديده قدامي
قررت اني اصفي النية
أسامح ..
انسى كرهي لأي شي ..
أعيش بحب ونقاوه  :)
ومهما حصل ..احاول اعامل الكل بأفضل ما يكون
لأني لا أعلم متى سوف يكون لقائي الأخير بهم ..
بداخل كل إنسان عالم ... لكن القليل جدا من يكتشف روعة عالمه